الثلاثاء، 23 يونيو 2015

"علشان متعطش".. لا تشرب الماء على السحور

اتبع استراتيجية تخزين السوائل أثناء الصوم

الكثير منا أو كلنا تقريبا نهتم جدا بشرب كميات كثيرة جدا من الماء بعد تناول وجبة السحور وقبل أن نسمع آذان الفجر أملا منا في طرد احساس العطش في يوم الصيام التالي.

"علشان متعطش".. لا تشرب الماء على السحور

والمفاجأة أن هذا التصرف لا يفيد بأي حال في مشكلة العطش في نهار رمضان، فكل كميات الماء التي يتناولها الفرد بعد وجبة السحور تخرج من الجسم خلال نصف ساعة إلي ساعة عن طريق التبول.

ولكن ما يفيد فعلا هو اتباع استراتيجية تخزين السوائل في الجسم منذ وقت الإفطار وحتي السحور.

لذا نقدم لكم أفضل حيل التعامل مع العطش، والقائمة على ترطيب الجسم وتخزين المياه داخله، فهناك عدد من الأطعمة التي يمكن أن تأكلها أو تشربها خلال فترة ما بعد الإفطار وحتي وقت السحور لتسهل عليك صيام اليوم التالي، وتجعل جسدك يخزن السوائل كالجمال لتتجنب العطش في نهار رمضان:


البطيخ
وهو من الفاكهة الصيفية المذهلة والمنعشة أثناء تناول الطعام، فهو يشكل 91٪ من المياه، و6٪ فقط من السكر.

يمكنك أكله بجانب الطعام أو تناوله كمشروب مرطب للجسم ما بين الإفطار والسحور.


الطماطم
هل تعلم أن كوب واحد من عصير الطماطم يحتوي على نصف كوب من الماء؟ لذا احرص على تضمينها في وجبتك بطريقة أو بأخرى لتخزين السوائل داخل جسمك لأنها تبقيه مشبعا بالماء.

الخيار
احرص على أن تتضمن وجبة السحور على الخيار لأنه يحتوي على 90 % من المياه، ويبقي الجسم منتعشا وباردا في اليوم التالي.

توقف عن تناول القهوة
مدمنو القهوة ينتظرون وقت الإفطار بفارغ الصبر لبدء تناول أكواب من القهوة. ولكن، يجب أن يتوقفوا عن هذه العادة.

فالحقيقة أن الكافيين يجعلك تريد أن تتبول كثيرا، وبالتالي يفقد جسمك السوائل.


والنصيحة الأخيرة والأهم.
ابتعد عن مصادر التعرق كالجلوس في حرارة الشمس أو الجري (وهي في بعض الأحيان لا مفر منها)، وذلك للحفاظ على السوائل داخل جسمك وعدم فقدانها بأي شكل من الأشكال، فالاحتفاظ بالسوائل في الجسم هي استراتيجية ناجحة جدا فهي تشبه استراتيجية الجمل الذي يستمر لعدة أيام دون أن يشرب الماء.


رمضانكم كريم.. وكل عام وأنتم بصحة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق