الخميس، 25 يونيو، 2015

العنب هو المتسبب التاريخي الأول لحب الشباب

تأقلمت الباكتريا التي تعيش على جلد الإنسان وتسبب ظهور حب الشباب للعيش في الكروم العادية منذ قديم الزمان، حيث كانت هذه خطوة أولى يعرفها العلماء عندما انتقلت الباكتريا المضرة للإنسان وهو ما يمثل نمطا آخر للحياة.
واكتشف العلماء الإيطاليون هذه السلالة من الاحياء الدقيقة في حبات العنب وافترضوا أن هذا التأقلم بالذات ساعد البشر في زراعة العنب.
تتنقل البكتيريا والفيروسات وغيرها من الاحياء الدقيقة عادة من كائن حي إلى كائن آخر، حيث تجد موطنا جديدا، مع أن العلماء راقبوا مثل هذه الحالات بين كائنات حية متقاربة في بعض الصفات. أما البشر والعنب فلا ينتميان إلى نوعين مختلفين فحسب، بل يتبعان لمملكتين مختلفتين من الأحياء.
وكشف فريق من العلماء عن هذا الواقع أثناء دراسة الحمض النووي لأحد أنواع العنب، حيث وجد الباحثون تسلسلا جينيا خاصا بالباكتريا، من غير الجائز وجودها هناك نظريا.
وافترض العلماء بعد دراسة الحمض النووي المأخوذ من العنب، أن هذه الباكتريا بالذات اصابت العنب منذ 7000 سنة تقريبا، أي منذ أن بدأ الإنسان بزراعته. ومن المحتمل أن العدوى انتقلت أثناء التطعيم أي أثناء التماس المباشر الذي سمح للباكتيريا بالانتقال من يدي المزارع القديم إلى الكرمة. ثم انتشرت هذه البكتيريا في كل أنحاء العالم مع صاحبها الجديد.
كلمة السر موسوعة اسئلة واجوبة ومعلومات عامة ، ثقافية ، فنية ، طبية ، رياضية ، علوم وتكنولوجيا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق